منتديات جامعة بغداد كلية اللغات

ياهلا بزوارنا الكرام نورتو المنتدى

احلى منتدى يجمع بين طلاب كلية اللغات ويلم شملهم


    مقال حسن عسيري في صحيفة الوطن بعنوان أسبوع أبيض

    شاطر
    avatar
    ياسمينة
    عضو فعال

    عدد المساهمات : 194
    تاريخ التسجيل : 28/06/2014

    مقال حسن عسيري في صحيفة الوطن بعنوان أسبوع أبيض

    مُساهمة من طرف ياسمينة في الخميس أبريل 02, 2015 6:53 pm

    [SIZE="6"]
    مقال حسن عسيري في صحيفة الوطن بعنوان أسبوع أبيض
    [/SIZE]





    [SIZE="5"]كان أسبوعا أبيض يحمل تنظيمات وتعديلات هامة. القرارات البيضاء الرائعة التي طالت الأراضي البيضاء بفرض رسوم عليها ستكون "حفلة تقطيع وبيع" إجبارية، يقوم بها كبار الملاك كي لا يتورطوا في دفع رسوم تأكل أرباحهم في حالة "تنويم تلك الأراضي".
    هذا القرار سيؤثر على أسعار الأراضي -هبوطا بالطبع- فتنمو حركة البناء، ويصبح ذوو الدخل المحدود أوفر حظا بالعثور على أرض تناسب ميزانيته، إلى جانب أن الرسوم ستحقق لخزينة الدولة 200 مليار ريال سنويا يتم ضخها في مشاريع الإسكان.
    هناك باقة من القرارات الرائعة، ربطت كل البنوك والصناديق الداعمة للتنمية بالجهات الأصيلة التي يجب أن تتبعها، والأهم في رأيي هو ربط صندوق الاستثمارات العامة بمجلس الشؤون الاقتصاية والتنموية، وهذا يعني أن من يديره فكريا ويخطط له هم القائمون على الشأن التنموي لبلادنا، وأؤمن تماما أنه تم إطلاق استراتيجية الربط العقلاني هذا لأن الهيئات المتناثرة دون مرجعية منطقية ستشعر الناس وكأنها كانت مرتبطة بالأشخاص وليست مع مراكزها الطبيعية.



    قبل ذلك بدأت استراتيجية الدمج، وهي ما حدث بين وزارتي التعليم ونظيرتها العالي، وسيستطيع وزيرها توجيه مدخلات التعليم في مسار يؤدي إلى مخرجات سوق العمل.
    استراتيجيتا "الربط" و"الدمج" فتحت شهيتي لاقتراح دمج وزارتي العمل مع الخدمة المدنية، وهو ليس اقتراحا "حماسيا" مفرغا من فاعليته، لأن تركيز القوى العاملة في الدولة في يد واحدة يجعل استراتيجية التوظيف والإحصاءات وتوجهات سوق العمل واحدة، ما يعني رؤية أوضح. الربط بين الوزارتين عليه أن يكون لمصلحة وزارة العمل.
    سأروي قصة أولا: ابن صديق يعمل في مؤسسة خاصة يتقاضى 8 آلاف ريال شهريا، استقال بعد أن حصل على عمل في جهة حكومية مقابل 3 آلاف و500 ريال، سألته فأجابني: "أقدر أداوم براحتي.. ما حد يحاسبني، أمان وظيفي وما حد بيفصلك".
    لقد عدّد دون أن يعلم قائمة شروط تدمير أي نظام إداري ناجح، لأن الوظيفة الحكومية في ثقافة العمل لدينا يعني "تخدير"، ويعني عدم إنتاجية لأن النظام في وزارة الخدمة المدنية يخلو من أي تقييم للموظف، وهو الأمان المطلق القاتل لأنظمتنا الحكومية.
    أعتقد أن فكره دمج وزارة الخدمة المدنية مع وزارة العمل سيعيد حقيقة الوظيفة وشروطها الإنتاجية العادلة، لأن إدارة موظفي القطاع العام بعقلية القطاع الخاص ستجعل الموظف آمنا في وظيفته بجهده المهني والإبداعي فقط، وليس بصك حكومي أبدي يجعل موظفينا غير مبدعين.
    وربما التفكير في الدمج ليس أمرا سريعا بالطبع، ولكننا نحتاج خطوة أولى، ولعلها تأتي بوجود ثورة إدارية تصحيحية يطلقها وزير الخدمة المدنية، ليشعر كل موظف حكومي أن أمانه الوظيفي على المحك ولن يكون إلى الأبد.[/SIZE]

    [SIZE="5"]المصدر صحيفة صحيفة الوطن
    [/SIZE]
    الوطن أون لاين ::: حسن عسيري ::: أسبوع أبيض


    .

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 1:55 pm